القائمة الرئيسية

الصفحات

التعليم الإليكتروني E-Learning وفوائده لتنظيم العملية التعليمية

تكمن أهمية التعليم الإلكتروني في إنه وفر العديد من الطاقة والمجهود المبذول على الطلاب خصوصًا إنه أصبح ضمن طرق التعلم والدراسة الفعالة في جميع أنحاء العالم .

حيث أصبح له مكانة اجتماعية كبيرة وسط طرق التعليم سواء الدراسي أو الرياضي وفي كافة المجالات العلمية والأدبية و في جميع المجالات التعليمية.

ما هو التعليم الإلكتروني؟

التعليم الإلكتروني هو الدراسة والتدريب والتأهيل من خلال منصات رسمية تابعة لمؤسسات حقيقة من خلال شبكة الانترنت العنكبوتية والتي تؤثر بشكل كبير للغاية في هذا العصر على كل مجالات الحياة حتى المجال العملي والعلمي والدراسي

فوائد التعليم الإلكتروني

تعد أهمية التعلم الإلكتروني وفوائده في عملية التدريس من أهم المحاور التي حققتها البشرية في العصر الحديث والتي أنتجتها التكنولوجيا الحديثة.

فالتعليم  الإلكتروني هو نظام تعليمي تفاعلي حديث، حيث تتم عملية التعليم  إلكترونيًا باستخدام وسائل الاتصال وأجهزة الاتصال الحديثة ، وتتم في بيئة رقمية إلكترونية ,هذا  في العصر الحديث ، حيث تحتوي  تلك البيئة التعليمية على  البيئات حيث  الطرق الحديثة  لإجراء الاختبارات والمقابلات الإلكترونية وتزويد المتعلمين بمعلومات موثوقة ، وسنناقش في هذه المقالة أهمية التعلم الإلكتروني وفوائده .

أهمية التعليم الإلكتروني

يقلل التعلم الإلكتروني من التكلفة المادية للتعليم التقليدي لأنه لا يتطلب مرافق أو فصول دراسية ، كما يوفر التعليم  الإلكتروني وقت المعلمين والطلاب وطاقتهم ، لأنهم لا يحتاجون للذهاب إلى المؤسسات التعليمية ، ولكن يمكنهم ال دراسة  من خلال الإنترنت في المنزل.

كما يوفر التعليم  الإلكتروني فرصًا تعليمية للأشخاص من جميع الأعمار ، لأن كبار السن يمكنهم أيضًا التعلم من خلال التعلم الإلكتروني. كما يمكن أن يضمن التعليم  الإلكتروني دقة مراقبة المعلمين وتقييمهم للمتعلمين ، كما يعد التعليم  الإلكتروني وسيلة تعليمية مرنة لأنه يوفر الوقت ويوفر مساحة واسعة للطلاب و الطواقم التعليمية للعمل دون الاحتكاك ببعض البعض .

المزيد من فوائد التعليم الإلكتروني

من أكبر فوائد التعليم الإلكتروني هو التباعد الاجتماعي حيث يقدم التعليم الإلكتروني تباعد اجتماعي حيث استغل العالم في جائحة كورونا المستمرة حتى الأن التعليم إلكترونيًا حتى تكون من ضمن الإجراءات الإحترازية للوقاية من تفشي فيروس كورونا المستجد كما أن التعليم الإلكتروني جعل العديد من الطلاب يجتازوا العام الدراسي السابق 2020 من خلال المنصات التعليمية الدراسية التي توافرت بشكل إلكتروني بحت كما استطاع طلاب البكالوريا أو طلاب الثانوية العامة من إجتياز المرحلة من خلال التعليم الإلكتروني حيث وفر على مريض فيروس كورونا التحرك من البيت والإختلاط وعمل على تقليل تفشي الفيروس حتى الأن ، كما وفر الوقت والمجهود المبذول والمال سواء للطلاب وأولياء الأمور أو على هئيات الحكومية أو الخاصة في التعليم والمنظومة التعليمية.

أهمية العليم الإلكتروني في العميلة الدراسية

بعد الحديث عن أهمية التعليم  الإلكتروني ، لا بد من القول إن التعليم  الإلكتروني يمكن استخدامه في العملية التعليمية بعدة طرق ، وحيث يساعد التعليم  الإلكتروني في دعم الدراسة  التقليدية من خلال إدخال التكنولوجيا التعليمية الحديثة للمدارس والمؤسسات التعليمية ، وكذلك التطبيقات العملية أمام الطلاب.

مثل استخدام مقاطع الفيديو التوضيحية المصممة لنقل المعلومات للطلاب.

اقرأ أيضاً: طرق مذاكرة مادة الفيزياء

كما يوفر التعليم  الإلكتروني للجميع فرصة التعلم والحصول على المعلومات في أي وقت وفي أي مكان ، لذلك من المتوقع أن يصبح التعلم الإلكتروني قريبًا بديلاً عن التعليم التقليدي.

وهذا لأنه يساعد على تزويد الطلاب بمعلومات موثوقة ، حتى يتمكن الطلاب من الوصول بسهولة إلى مصدر المعلومات الصحيح.

و في حالات الأوبئة والكوارث الطبيعية ، عندما يتعذر على الطلاب الذهاب  إلى  المدرسة أو الكلية أو الجامعة، يتقاتل التعليم  الإلكتروني والتعليم التقليدي جنبًا إلى جنب في الأزمات ،فالتعليم  الإلكتروني هو الحل الأمثل لمتابعة التقدم في عملية التدريس.

 

التعليم الإليكتروني

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات